آخر تحديث للموقع :23:21


Module by: Camp26.Com


جوبا تسرّح 207 أطفال مجندين قسراً بوساطة "اليونسيف"

تقديرات أممية أفادت بتجنيد نحو 19 ألف طفل
أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونسيف"، تسريح 207 أطفال مجندين قسراً من قبل أطراف النزاع بمنطقة "يامبيو"، جنوب غربي دولة جنوب السودان. وقال مسؤول الاتصال بالمنظمة، جيمس الدسوورث، إن مفاوضات استمرت أشهراً أسفرت عن إطلاق سراح الأطفال، وتسليمهم لأسرهم.


وأضاف، في مؤتمر صحفي بالعاصمة جوبا، يوم الثلاثاء، أن "اليونسيف" تمكنت من تحقيق ذلك بمساعدة من أطراف في المجتمع المحلي، دخلوا في مفاوضات مباشرة مع المجموعات المسلحة الموجودة في المنطقة، وتحديداً قوات المعارضة.


ولفت المسؤول الأممي أن الأطفال سيتم تسجيل بياناتهم لمتابعتهم، وإخضاعهم لبرامج تدريب مهني، كما أشار أن 95 منهم فتيات تتراوح أعمارهن بين 10 و15 عاماً.


كما جدد الدسوورث مطالبة الفصائل المسلحة بالتوقف عن تجنيد الأطفال، ووقف الأعمال العدائية في البلاد.


وتعد دفعة الأطفال المسرّحين الدفعة من الأطفال هي الثانية التي يتم تسريحها بوساطة من "اليونيسيف"، بعد تسريح 311 طفلاً وفي فبراير الماضي، وبحسب بيانات أممية، ما يزال أكثر من 19 ألف طفل يحملون السلاح في صفوف فصائل مختلفة في البلاد.


ومنذ 2013، تعاني دولة جنوب السودان التي انفصلت عن السودان عبر استفتاء شعبي عام 2011، حرباً أهلية بين القوات الحكومية، وقوات المعارضة اتخذت بعداً قبلياً.


وخلّفت هذه الحرب نحو 10 آلاف قتيل ومئات الآلاف من المشردين، ولم تفلح في إنهائها اتفاقية سلام وقعها أطراف الصراع في أغسطس 2015.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."