آخر تحديث للموقع :23:57


الراهن السياسي والاقتصادي 2  استماع ملف صوت

2019-01-06

مايزال البحث يجري حول الجوانب الكلية الجامعة بين مختلف مجموعات الرأي والتوجه الفكري والسياسي في السودان من أجل خلق روابط مبنية على أسس متينة تُمكن من التعايش السلمي المشترك وتلاقح الأفكار.

وهذا هو الهدف المنشود لسودان آمن ومتطور يحقق طموحات وأحلام شعبه في العيش الكريم، لكن دائماً هنالك عقبات ومشكلات وتحديات تواجه الواقع على المستويات السياسية والاقتصادية وحتى الاجتماعية، فكيف نجد الحلول والوصول بالوطن إلى مرافيء الاستقرار ومن ثم النماء، حلقة "حوار آخر" حول الراهن والمستقبل مع الضيف الدكتور الفاتح عز الدين منصور القيادي ورئيس قطاع الفكر والثقافة بالمؤتمر الوطني.