آخر تحديث للموقع :14:37


شطايا.. العودة إلى الجذور  استماع ملف صوت

2017-09-20

منطقة شطايا والتي تبعد حوالي 68 كلم غربي مدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور، تعتبر ذات موقع وأثر تاريخي واقتصادي، لذلك شملتها زيارة رئيس الجمهورية.

وشهدت المنطقة أحداث مؤسفة مع بداية انطلاق التمرد في العامين 2003 و2004، راح ضحيتها قتلى وآلاف النازحين، وفي السنوات الأخيرة بدأت جهود للمصالحة بين المجتمعات المكونة لمنطقة شطايا لتعزيز التعايش السلمي ورتق النسيج الاجتماعي، ومن ثم بدأت محاولات مضنية لإقناع النازحين بالعودة إلى الجذور، حلقة "مباشر جداً" وثقت للزيارة التاريخية للرئيس البشير للمنطقة واستضافت عيسى محمد معتمد الرئاسة بالولايةللحديث عنها