آخر تحديث للموقع :01:17


الحوار الوطني والمحطة الأخيرة  استماع ملف صوت

2016-10-09

بحسب العديد من المراقبين فإن العاشر من أكتوبر 2016 يوم تاريخي سيسجله أهل السودان، وسيمثل علامة فارقة في مستقبل العمل السياسي والتوافق الوطني، باتجاه كتابة الدستور الدائم وإكمال عملية الاستقرار.

فماالذي يتجه إليه المشهد السياسي السوداني، وما الذي يمثله انضمام العديد من القوى والشخصيات الوطنية عشية انعقاد المؤتمر العام للحوار الوطني، وهل تستجيب الحركات المسلحة لصوت العقل والمنطق وتقبل منطق الحوار الوطني، وهل يعيد التمرد حساباته بأن استخدام السلاح لن يحقق أهدافاً له، للإجابة على هذه الأسئلة استضات حلقة "وجهات نظر" الأمين السياسي للمؤتمر الوطني حامد ممتاز ورئيس تحالف القوى الوطني مصطفى محمود