آخر تحديث للموقع :15:43


طرابلس.. الدوحة.. القاهرة هل تشهد سلام دارفور؟  استماع ملف صوت

2010-06-13

واصلت الحلقة الحديث عن ملف النزاع الدارفوري، وبدء جولة جديدة من المفاوضات بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة بالعاصمة القطرية الدوحة.

شكل لقاء رئيس حركة العدل والمساواة د. خليل إبراهيم بالعاصمة الليبية طرابلس بالرئيس التشادي إدريس ديبي بحضور المبعوث الأمريكي إسكوت غرايشون علامة جديدة في ملف النزاع الدارفوري.. ترى هل سنرى ما بين طرابلس أو الدوحة أو القاهرة أياً كانت منهم جهوداً تثمر اتفاقاً للسلام؟ سؤال عريض دارت حوله محاور الحلقة مع ضيوفها عبدالعزيز أبو ناموشة – نائب رئيس حركة التحرير والعدالة وحسبو محمد عبدالرحمن – القيادي بحزب المؤتمر الوطني.