آخر تحديث للموقع :20:22


جوبا تأسف لاستدعاء واشنطن سفيرها لدى الجنوب

جوبا حملت المعارضة مسؤولية تأخير الانتقالية
أعلنت دولة جنوب السودان، الثلاثاء، عن أسفها لقرار الولايات المتحدة الأمريكية، الإثنين، استدعاء سفيرها في جوبا، توماس هوشيك، لإجراء مشاورات بهدف مراجعة علاقتها مع جنوب السودان، بعد فشل أطراف اتفاقية السلام في تشكيل حكومة انتقالية.


وقالت خارجية جنوب السودان، في بيان: "تأسف خارجية جنوب السودان على الخطوة التي أقدمت عليها الولايات المتحدة الأمريكية باستدعاء سفيرها إلى واشنطن، في وقت كنا نتوقع فيه أن يقوم المجتمع الدولي بتدخلات إيجابية مع الأطراف الموقعة على اتفاقية السلام في 5 سبتمبر 2018".


وشددت الخارجية بحسب "الأناضول" على أن الحكومة، بقيادة الرئيس، سلفاكير ميارديت، ظلت تؤكد على التزامها بتشكيل الحكومة الانتقالية في موعدها، ولم تطلب في أي وقت تمديد الفترة ما قبل الانتقالية.


وأضافت أن "المعارضة المسلحة هي التي طالبت بتمديد الفترة ما قبل الانتقالية، ووافقت على مطلبها قمة عنتبي الثلاثية في 7 من الشهر الجاري، بمشاركة ضامني اتفاقية السلام، وهما السودان وأوغندا".


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."