آخر تحديث للموقع :20:20


ممثل "يوناميد" يدعو الحركات المسلحة الممانعة للالتحاق بالسلام

جبر يمايا: وضع حقوق الإنسان لا يزال يشكل هاجساً
دعا الممثل الخاص المشترك لبعثة "اليوناميد" بدارفور، جبريمايا ماسايلو، خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الأربعاء بمقر برنامج الأمم المتحدة، الحركات المسلحة التي لم تلتحق بعد بعملية السلام، إلى اغتنام الفرصة التاريخية والالتحاق بطاولة المفاوضات.


وأعرب عن أمله في أن توفر المفاوضات فرصة متكافئة للاستماع لجميع وجهات النظر، وتقديم التنازلات من أجل الشعب السوداني وتطلعاته للحرية والسلام والعدالة.


وأوضح ضرورة عمل الحكومة والمجموعات المسلحة مع الأمم المتحدة والعاملين في الحقل الإنساني، لدعم الوصول للمناطق النائية في دارفور على وجه التحديد لضمان وصول المساعدات الإنسانية في وقتها وبطريقة فاعلة، مشدداً على أهمية سير عملية السلام قدماً.


وأبان أن وضع حقوق الإنسان لا يزال يشكل هاجساً وأنه يجب دعم مبادرة الشعب السوداني والتصدي لهذه المشاكل في الوقت المناسب، مشيراً إلى أن الوضع الإنساني لن يتغير بمجرد اتفاق بل إن الأمر يحتاج إلى وقت.


وأوضح أن عودة النازحين لا تزال في حاجة إلى الاهتمام بالوضع الإنساني، مضيفاً أن أي سلام يتم التوصل إليه سيكون هو نقطة البداية.


 



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."