آخر تحديث للموقع :12:57


بابا الفاتيكان يأمل في زيارة جنوب السودان العام المقبل

البابا: جنوب السودان عانى كثيراً ويتطلع لمستقبل أفضل
قال بابا الفاتيكان، فرانسيس، إنه "يأمل" في زيارة جنوب السودان الذي مزقته الحرب العام المقبل. وأعلن في مناسبة دينية بميدان القديس بطرس بروما يوم الأحد، عن رغبته في تجديد دعوته لكل المشاركين في العملية السياسية للتغلب على الانقسامات بروح الإخوة الصادقة".


ونقلت "أخبار الفاتيكان" عن البابا قوله إن جنوب السودان عانى كثيراً في الأعوام الأخيرة ويتطلع لمستقبل أفضل ووضع حد للنزاعات بصورة نهائية واستدامة السلام.


وحث البابا قادة جنوب السودان على" الاستمرار بلا ملل في التزامهم بإجراء حوار شامل في تحقيق إجماع لمصلحة الشعب".كما أعرب عن أمله في عدم تجاهل المجتمع الدولي مصاحبة الدولة الوليدة في طريق المصالحة الوطنية.


وفي أبريل العام الحالي قبّل البابا أقدام زعماء جنوب السودان سلفاكير ومشار في مقر إقامته لحثهم على إنهاء الحرب.


وفي سبتمبر العام الماضي توصل أطراف النزاع في الدولة الوليدة إلى اتفاق سلام منشط لإنهاء الحرب الأهلية. وتنص الاتفاقية على إنشاء حكومة وحدة انتقالية في مايو الماضي، لكن الأطراف اتفقت على تمديد الفترة بسبب عدم بعض القضايا وعلى رأسها الترتيبات الأمنية وعدد وحدود الولايات.


 



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."