آخر تحديث للموقع :20:49


اكتشاف إصابات بـ"الحمى النزفية" بولاية كسلا

السلطات الصحية بكسلا أكدت خلو الولاية من الكوليرا
كشفت وزارة الصحة بولاية كسلا عن حالات إصابة بالحمى النزفية بعد التبليغ عن 22 حالة اشتباه وإثبات النتائج الإيجابية للفحوصات، وأكدت خلو الولاية من وباء الكوليرا التي ظهرت في بعض الولايات وعدم تسجيلها لأي إصابة.


وقال المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية كسلا نور الدين حسين، خلال مخاطبته، الخميس، تدشين حملة مكافحة نواقل الأمراض في أسبوعها الرابع المنفذة بدعم من منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف، إنه تم التعامل مع الحالات بصورة فنية بالتنسيق مع المنظمات، وإن الوزارة سارعت في إجراء اللازم دون انتظار نتائج الفحص المعملي الذي حدد محدودية الإصابات المبلغ عنها معملياً.


ونوه نور الدين في هذا الصدد إلى ضرورة التبليغ عن أي أعراض تتعلق بحمى الشيكنقونيا أو الحمى النزفية لأقرب مركز أو غرفة طوارئ. وأكد المدير العام لوزارة الصحة حرص الوزارة على تقديم عمل واضح من أجل توضيح الحقائق للجميع خاصة فيما يتعلق بالتشخيص والعلاج.


وأبان متابعة الاختصاصيين العاملين مع الوزارة وإبدائهم العديد من الرؤى الفنية حول العديد من الشكاوى المتعلقة بحالات مشابهة للأعراض الخاصة بنقص الصفائح الدموية التي لاتعني في ذات الوقت الإصابة بالحمى النزفية أو الشيكنقونيا.


وأضاف أن الوزارة هذه الأيام تتحسب لأوبئة الإسهال المائي الحاد أو الكوليرا، حيث تمت زيارة المحليات (حلفا الجديدة، نهر عطبرة، القربة، ود الحليو) لعمل الترتيبات اللازمة ووضع الخطط، حيث تمت إضافة محلية كسلا باعتبارها محلية رئاسة الولاية، الأمر الذي يتطلب القيام ببعض الأعمال مع المنظمات والمجتمع للتحسب للكوليرا.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."