آخر تحديث للموقع :12:57


عائشة: ظروف المسنين والأطفال فاقدي السند تحتاج لتضافر الجهود

عائشة موسى ورجاء تطمئنان على أوضاع المسنين
قالت عضوة المجلس السيادي الانتقالي، عائشة موسى، إن ظروف شرائح المسنين والأطفال فاقدي السند تقتضي تضافر جهود الجميع لتقديم الدعم والرعاية لهم، كما دعت إلى تحسين أوضاع العاملين بالدور حتى يتمكنوا من أداء عملهم بصورة طيبة.


وطلعت عضوتا مجلس السيادة الانتقالي عائشة موسى، ورجاء نيكولا، على مجمل الأوضاع في دار رعاية المسنات في السجانة ودار رعاية الأطفال فاقدي السند في المايقوما، يوم السبت، في بداية جولة تفقدية مقرر لها أن تشمل بقية دور رعاية المسنين والأطفال التسع في العاصمة القومية.


وقدمت عضوتا مجلس السيادة خلال الزيارة هدايا لدار رعاية المسنات في السجانة واحتياجات أطفال لدار رعاية الأطفال فاقدي السند في المايقوما، كما قدمت العضوتان مواد غذائية لدار الأم تريزا بالكنيسة الكاثوليكية في الخرطوم التي تؤوي أطفالاً فاقدي الأبوين.


وقالت عضو مجلس السيادة عائشة موسى، في تصريحات صحفية، إن الأوضاع في دار رعاية المسنات في السجانة تسير بصورة مرضية، مشيرة إلى أن الوضع يحتاج إلى بذل مزيد من العمل  لإكمال النواقص وترقية العمل في الدار، مشيدة بالجهد الذي ظل يبذله العاملون في هذه الدور.


من جانبه، أوضح والي ولاية الخرطوم، الفريق الركن أحمد عابدون حماد، الذي رافق عضوتي مجلس السيادة، خلال الزيارة، أن الزيارة تؤكد اهتمام الدولة بشريحتي المسنين والأطفال فاقدي السند، وتكامل الجهد الولائي والاتحادي في هذا الصدد.


 ووجه الوالي وزارة التنمية الاجتماعية ببذل المزيد من الجهد في مساندة ودعم دور رعاية المسنين والأطفال، داعياً منظمات المجتمع المدني إلى الوقوف مع الوزارة، لدعم وترقية العمل في هذه الدور.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."