آخر تحديث للموقع :20:57


عودة طوعية كبيرة للنازحين واللاجئين بغرب دارفور

والي ولاية غرب دارفور المكلف اللواء ركن عبدالخالق بدوي محمود
قال والي ولاية غرب دارفور المكلف اللواء ركن عبدالخالق بدوي محمود، إن ولايته شهدت عودة طوعية كبيرة للنازحين واللاجئين من دول الجوار إلى مناطقهم، ويحتاجون لمختلف أنواع الخدمات مثل الصحة والمياه والتعليم وغيرها.


وأكد الوالي عقب لقائه مفوض العون الإنساني بمكتبه بالخرطوم، يوم الخميس، أن هذه الاحتياجات تعتبر من الضروريات لاستمرار الحياة، بالإضافة إلى وسائل العمل والإنتاج على توفير وسائل إسناد إنساني حتى يتمكن اللاجئون من ممارسة حياتهم بصورة طبيعية.


وأشار إلى أن مفوضية العون الإنساني عملت خلال الفترة الماضية على  تقديم الدعم والإسناد الإنساني للولاية التي عانت خلال السنوات الأخيرة في مختلف النواحي.


وقال إن الولاية بها عدد كبير من النازحين ما زالوا يقيمون بالمعسكرات وتضرروا كثيراً من الإقامة بها، بالإضافة إلى اللاجئين بدول الجوار يجب أن يعودوا ويمارسوا حياتهم بصورة طبيعية.


وأكد الوالي أن الولاية تعاني من ظاهرتي فقد البصر لظروف مختلفة جزء منها يزول بزوال المؤثر وهو غالباً طبيعة عمل البعض، وهم يحتاجون إلى دعم مباشر، بالإضافة لظاهرة التشرد التي تتطلب تدخل المفوضية حتى يتم استيعابهم ويسهل دمجهم بالمجتمع ويسهمون في زيادة الإنتاج وإعمار الولاية.



سونا


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."