آخر تحديث للموقع :22:16


قيادي بحركة ملونق يعود للحركة الشعبية

إسحق يقول إن عودته خطوة لحقن الدماء والمساهمة في مسيرة البناء
أعلن قيادي بالجبهة المتحدة بقيادة الجنرال فول ملونق أوان، ووزير سابق بولاية لول بجنوب السودان، عن انشقاقه والعودة إلى الحركة الشعبية بقيادة الرئيس سلفاكير ميارديت. ووصل القيادي عمر إسحق محمد، إلى العاصمة جوبا صباح الإثنين برفقة اثنين من قيادات الجبهة.


واستقبل إسحق بالمطار سانتو مليك سكرتير الشؤون السياسية بالإنابة بحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان.


وقال إسحق  في تصريح صحفي بمطار جوبا، إن عودته خطوة لحقن الدماء والمساهمة في مسيرة البناء، مبيناً أن عودته للحركة الشعبية بقيادة كير تشكل خطوة للإسهام بفاعلية في مسيرة البناء.


وأضاف "نحن الآن في جوبا مع الرفاق: توماس لينو كولانق، سكرتير التدريب والتخطيط بجبهة جنوب السودان المتحدة، والجنرال صلاح خميس".


وأشار إسحق إلى أن قرار انشقاقهم جاء بعد محادثات مطولة مع الحزب الحاكم بجوبا ليكونوا جزءاً من السلام والاستقرار.


ومن جانبه، قال سكرتير الشؤون السياسية بالإنابة بحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان سانتو مليك، إن الحزب ملتزم باتفاق السلام ولديه الإرادة السياسية لإعادة أولئك الذين يعارضون الحكومة.



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."