آخر تحديث للموقع :20:20


قمة مرتقبة بين سلفاكير ومشار في إثيوبيا

الرئيس كير سيتوجه إلى إثيوبيا يوم الثلاثاء المُقبل للقاء مشار
كشفت رئاسة الجمهورية في جنوب السودان عن قمة ثنائية بين الرئيس سلفاكير ميارديت، وزعيم الحركة الشعبية المعارضة د.رياك مشار، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا الأسبوع المُقبل، وسيغادر كير إلى أثيوبيا يوم الثلاثاء المقبل.


وقال السكرتير الصحفي للرئاسة في جنوب السوداني أتينج ويك أتينج، إن كير سيلتقي خصمه السياسي مشار، الأسبوع المُقبل في أديس أبابا، لمناقشة جهود تنفيذ اتفاق السلام المنشط، الذي وقعت عليه الأطراف يوم 12 سبتمبر العام الماضي.


وأضاف "الرئيس كير سيتوجه إلى إثيوبيا يوم الثلاثاء المُقبل للقاء مشار".


وأوضح اتينج أن جتماع كير مع مشار، المزمع انعقاده، يأتي بدعوة رسمية من قبل منظومة دول شرق أفريقيا للتنمية "إيقاد" لضمان التقيد بالجدول الزمني الخاص بتنفيذ اتفاق سلام جنوب السودان، على حسب تعبيره.


وأشار اتنيج إلى أن مبادرة دول الإيقاد جاءت من الوسطاء لضمان تشكيل حكومة انتقالية في شهر نوفمبر المقبل.


وفي وقت سابق من هذا الشهر، دعت الحكومة في جوبا، زعيم المعارضة رياك مشار، لعقد اجتماع مع الرئيس سلفاكير في العاصمة جوبا، لكن المعارضة اشترطت حضور مشار للقمة برفع الإقامة الجبرية عنه أو توفير ضمانات أمنية بواسطة المجلس العسكري السوداني.


ومن المتوقع أن يتم تشكيل حكومة انتقالية في 12 نوفمبر المقبل وفقاً لاتفاق السلام، يتقلد فيه مشار منصب النائب الأول للرئيس.



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."