آخر تحديث للموقع :15:13


انخفاض بمعدل الثلث في وفيات الأيدز

تقدم كبير أحرز في جنوب أفريقيا وشرقها المنطقة الأكثر تأثراً بالوباء
كشف تقرير جديد للأمم المتحدة عن انخفاض "كبير" في معدل وفيات مرضى الأيدز في العالم على مدار السنوات العشر الماضية يصل إلى الثلث منذ العام 2010 بوفاة 770 ألف شخص سنة 2018 نتيجة أمراض مرتبطة بالأيدز.


وأشار التقرير السنوي لبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة الأيدز، إلى أن هذا المجموع هو أدنى من ذاك المسجل سنة 2017 بواقع 800 ألف، وأقل بكثير من المستويات العليا التي تم بلوغها في أوج الوباء سنة 2004 عندما سجلت 1,7 مليون حالة وفاة، وفق ما كشف البرنامج الأممي.


ويمثل هذا الرقم انخفاضاً في عدد الوفيات الناجمة عن هذا المرض أو المرتبطة به بمعدل الثلث من العام 2010، بحسب التقرير الأممي.


وذكر التقرير أنه بات أكثر من ثلاثة أشخاص إيجابيي المصل من كل 5 في العالم (أي 23,3 مليوناً من أصل 37,9 مليون) يخضعون لعلاجات بمضادات الفيروسات من شأنها أن تكبح انتقال العدوى إذا جرت وفق الأصول.


وتعد هذه النسبة الأعلى على الإطلاق التي يتم تسجيلها، وهي أعلى بواقع عشر مرات من المجموع الذي أحصي في أواخر العقد الأول من الألفية.


ويعزى الانخفاض الملحوظ في حالات الوفاة والنفاذ الأوسع إلى العلاجات إلى تقدم كبير أحرز في جنوب أفريقيا وشرقها، وهي المنطقة الأكثر تأثراً بالوباء عموماً حيث يعيش أكثر من نصف سكان العالم المصابين بالفيروس.



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."