آخر تحديث للموقع :21:00


الانتهاء من صياغة اتفاق "الانتقالي" و"إعلان الحرية"

الوسيط الأفريقي دعا الأطراف لاستلام الوثيقة
قال الوسيط الأفريقي إلى السودان، محمد الحسن لبات، يوم الأربعاء، إن اللجنة السامية للقانونيين، انتهت من صياغة الاتفاقية بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير، ودعا الوسيط الأطراف المختصة لاستلام الوثيقة.


وذكرت مصادر لـ"سكاي نيوز عربية" أن حفل التوقيع الرسمي على الاتفاق يتوقع أن يجري يوم الخميس، في العاصمة الخرطوم.


وكان المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي، الفريق شمس الدين الكباشي، قال في تصريحات صحفية، إن إجراءات الوثيقة من حيث الصياغة النهائية ستكتمل الأربعاء، مضيفاً أنها ستكون جاهزة للتوقيع عليها في احتفال ضخم خلال الأيام المقبلة.


بينما، اعتبرت قوى الحرية والتغيير أن الاتفاق يشكل مرحلة فاصلة نحو الانتقال إلى الديمقراطية، مؤكدة مجدداً أنها ستعمل مع الجميع لضمان تنفيذ الاتفاق.


وأشار القيادي في قوى الحرية، إبراهيم الأمين، إلى أن هذا الاتفاق "يعد بداية لمرحلة فاصلة يحتاجها الشعب السوداني للانتقال من الفترة التي حصلت فيها الكثير من المظالم إلى مرحلة تمهد للديمقراطية واحترام حقوق الإنسان".


وبحسب المعلن عن الاتفاق، فإنه سيتم تشكيل مجلس للسيادة بالتناوب بين العسكريين والمدنيين لمدة ثلاث سنوات، إضافة إلى تشكيل حكومة كفاءات مستقلة، فضلاً عن إنشاء لجنة وطنية مستقلة للتحقيق في كافة الأحداث التي شهدتها البلاد خلال الفترة الأخيرة.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."