آخر تحديث للموقع :22:49


مدينة الصحفيين... أزمة "العطش" تدخل شهرها الثاني

تفاقم أزمة المياه بمدينة الصحفيين
يعاني سكان مدينة الصحفيين بالوادي الأخضر مربع 20، من انقطاع المياه لفترة قاربت الشهرين في ظل تمدد الأزمة، وتطاول صفوف المواطنين أمام "حنفيات" بعض البيوت التي تأتي إليها المياه بين الفينة والأخرى دون أي معالجة من إدارة المياه.


وجأر عدد من المواطنين بمر الشكوى من تطاول أزمة المياه التي دخلت شهرها الثاني، مطالبين هيئة المياه وسلطات محلية شرق النيل بمعالجة الأمر بصورة فورية لصعوبة نقل المياه وعدم توافر مصادر بديلة للمياه في المنطقة.


وأكد عدد من المواطنين في حديثهم لـ"شبكة الشروق"، أن هناك ظلماً واقعاً عليهم لأنهم يدفعون بصورة راتبة فاتورة المياه مع فاتورة الكهرباء ولا يتحصلون على المياه. وأبان أحدهم أن المياه مقطوعة منذ يوم 15 رمضان وحتى الآن.


ويشير بعض المواطنين إلى أن الكسور المتعددة والتوصيل العشوائي من قبل بعض المواطنين أسهما في قطع المياه عن منازل أعداد كبيرة من مواطني مدينة الصحفيين مربع 20، خاصة المنازل التي تقع في الجهة الشرقية للمدينة والمنازل المحازية لـ"الترس" شرق المدينة.


ويزعم بعض المواطنين أن هناك جهات تعمل على قفل البلوف مما يؤدي لتفاقم الأزمة، وأشاروا إلى أن عدداً من المواطنين اتصلوا بإدارة محلية شرق النيل والمدير التنفيذي دون أي استجابة لحل مشكلتهم التي تفاقمت.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."