آخر تحديث للموقع :00:19


مقتل 19 في اشتباكات قبلية بجنوب السودان

عمليات القتل جاءت انتقاماً لمقتل زعيم عشيرة
قال مسؤول محلي، يوم الأربعاء، إن ما لايقل عن 19 شخصاً على الأقل، معظمهم من النساء والأطفال، قتلوا خلال اشتباكات بين جماعتين قبليتين في جنوب السودان، ومن بين القتلى مواطنان يوغنديان، يعملان مدرسين في مدرسة محلية.


وأبلغ مفوض المنطقة ببلدة الواك لواك في منطقة إيسترن ليكس جونسون مالونج، وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) هاتفياً أن مقاتلين مسلحين من عشيرة اجار دينكا العرقية في ولاية ويسترن ليكس هاجموا أعضاء من عشيرة أباك في ولاية إيسترن لايكس، ليل الثلاثاء.


وأضاف أن من بين القتلى مواطنان يوغنديان، كانا يعملان كمدرسين في مدرسة محلية، في حين أصيب ستة آخرون.


وأوضح أن عمليات القتل جاءت انتقاماً لمقتل زعيم عشيرة اجار دينكا وابنه على يد أعضاء من عشيرة اباك العام الماضي.


ويشار إلى أن الاشتباكات العرقية غالباً ما تقع في جنوب السودان، ويرجع ذلك بصورة أساسية إلى النزاع على الأراضي أو الماشية، وفي بعض الأحيان، يتم اختطاف الأطفال خلال القتال لاستخدامهم كعبيد محليين.


 





التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."