آخر تحديث للموقع :21:39


أزمة مياه حادة بمدينة نيالا

انخفاض منسوب المياه في الأودية أدى للعطش
تشهد مدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور هذه الأيام أزمة مياه حادة بسبب انخفاض منسوب المياه في وادي نيالا والآبار التي فيها، حيث وصل سعر البرميل إلى 50 جنيهاً وجوز الماء إلى ٣٠ جنيهاً في بعض الأحياء.


وكانت المدينة عانت خلال الفترة الماضية من أزمة خبز إلا إنه حدث انفراج نسبي في دقيق الخبز بنيالا بعد وصول القطارات المحجوزة في بحري والتي تقل الدقيق والفيرنس ووقود الزراعة.


وبعد توفر الدقيق حدثت وفرة في الخبز ولا توجد صفوف، كما الأسابيع الماضية، فيما ما زالت أزمة الوقود موجودة وهناك صفوف طويلة للمركبات للحصول على الوقود.


وتعاني معظم أحياء نيالا من العطش لفترة طويلة، وكانت حكومة الولاية أعلنت عن عمل خطة إسعافية لمياه نيالا بحفر عشرة آبار مياه على وادي نيالا بمنطقة مجوك شرق نيالا، وصيانة الآبار القديمة في مجرى وادي برلي، إلى جانب توصيل خط شبكة المياه الإسعافي من محلية بليل بكلفة 27 مليون جنيه قطعت شوطاً كبيراً الآن.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."