آخر تحديث للموقع :12:57


العطش سيد الموقف بمدينة الصحفيين بالوادي الأخضر

انقطاع تام للمياه في مدينة الصحفيين
تعاني مناطق متعددة في الوادي الأخضر خاصة مدينة الصحافيين بمحلية شرق النيل، من العطش في ظل انقطاع المياه لمدة تقارب الأسبوع. وبرزت مشكلة المياه منذ بداية شهر رمضان وتفاقمت الآن في ظل صعوبة الحصول عليها.


ورغم تأكيدات مسؤولي محلية شرق النيل بتوفير المياه إلا إن العطش ما زال سيد الموقف ويعاني مربعا: 20 بمدينة الصحافيين و21، من انقطاع تام للمياه، الأمر الذي يجعل الأسر تقضي الساعات الطوال ليلاً في انتظار خرير مواسير المياه ولكن دون جدوى.


وأبدى عدد من المواطنين تذمرهم من الأحوال بالوادي الأخضر وخاصة مدينة الصحفيين بسبب شح المياه وضعفها وانقطاعها التام لمدة يومين وثلاثة أيام. وناشد المواطنون سلطات محلية شرق النيل بالاهتمام بأمر مياه الشرب بمدينة الصحفيين لانقطاع المنطقة وبعدها عن أقرب مورد للمياه.


وكانت سلطات محلية شرق النيل قامت بجولات ميدانية على عدد من مصادر المياه، وأكدت اهتمامها بمعالجة كل مشاكل المياه بالوحدات الإدارية لمحلية شرق النيل، لكن يبدو أن مشكلة مياه مدينة الصحفيين ظلت عصية على المحلية والشاهد أزمة المياه الحالية بمدينة الصحفيين.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."