آخر تحديث للموقع :22:21


الخارجية تؤكد الالتزام بالاتفاقيات والمواثيق الدولية

الخارجية قالت إن المجلس العسكري جاء برغبة الشعب
جددت وزارة الخارجية، الأحد، التزام السودان بالمعاهدات والمواثيق والاتفاقيات المحلية والإقليمية والدولية، والحرص على روابط حسن الجوار وعلاقات دولية متوازنة، تراعي مصالح السودان العليا وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، وأشادت بمواقف التضامن والدعم من الأشقاء للمجلس الانتقالي العسكري بالبلاد.


وقال بيان للوزارة إن الخطوة التي أقدمت عليها القوات المسلحة مسنودة ببقية القوات النظامية فجر الخميس 11 أبريل، أتت انحيازاً لثورة الشعب السواني من أجل الحرية والعدالة والسلام، وبعد دعوات صريحة من الجماهير الثائرة للقوات المسلحة للتدخل لإنهاء حالة الانسداد السياسي والأزمة الأمنية والاجتماعية التي عاشتها البلاد خلال الفترة الماضية، والتي كانت تهدد بانحدار البلاد إلى وهدة الاقتتال واللااستقرار.


وأشار البيان إلى تأكيد رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الالتزام الكامل بإرساء دعائم حكم مدني قويم وتسليم السلطة لحكومة مدنية مشكلة من قبل الشعب في فترة أقصاها عامان، وأن دور المجلس خلال هذه الفترة سيقتصر على التأكيد على سيادة القانون واستقلال القضاء وتوفير وحفظ الأمن وبسط الطمأنينة وتهيئة المناخ السياسي لكل مكونات المجتمع.


ونقل البيان تطلع الخارجية لتفهم ودعم المجتمع الدولي للجهود الصادقة من المجلس العسكري الانتقالي والقوى السياسية والمدنية السودانية لتحقيق رغبات الشعب السوداني في تحول ديمقراطي مكتمل، وبناء دولة المؤسسات وتحقيق التنمية المتوازنة والعادلة.


 



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."