آخر تحديث للموقع :00:38


استقالة وزير الصحة التونسي عقب وفاة 11 رضيعاً

السلطات التونسية أجرت تحقيقاً موسعاً حول الحادثة
استقال وزير الصحة التونسي عبدالرؤوف الشريف، من منصبه بعد ساعات من إعلان وفاة 11 رضيعاً حديثي الولادة داخل مستشفى حكومي بالعاصمة تونس، بسبب تلقيهم جرعة تطعيم مغشوش وفاسد، الأمر الذي أحدث صدمة في البلاد.


وأعلن الأمين العام لحزب "حركة مشروع تونس" محسن مرزوق، وهو الحزب الذي ينتمي إليه الوزير، في تدوينة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، قرار استقالة الشريف.


وفتحت السلطات التونسية، السبت، تحقيقاً موسعاً حول ظروف وفاة الأطفال حديثي الولادة.


وقالت وزارة الصحة التونسية، في بيان، يوم السبت، إن وفاة 11 رضيعاً حديثي الولادة حدثت بين يومي 7 و8 مارس الجاري، داخل مركز التوليد وطب الرضيع في مستشفى الرابطة بتونس العاصمة، بينما تحدثت أرقام أخرى عن وفاة 14 رضيعاً.


ولم تتحدث الوزارة في بيانها عن أسباب هذه الوفيات الغامضة، لكن مصادر طبية من داخل المستشفى، أكدت أنه تم تطعيمهم بـ"سيروم فاسد" (محلول تغذية).


وأثارت هذه الحادثة صدمة التونسيين وأشعلت غضباً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالبت جميع التدوينات بضرورة فتح تحقيق في هذه "الجريمة"، لتحديد المسؤوليات وإقالة وزير الصحة والإطار الطبي المسؤول بالمستشفى، بسبب الإهمال واللامبالاة.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."