آخر تحديث للموقع :00:14


سلفاكير: نقص الأموال يعرقل تنفيذ اتفاق السلام

سلفاكير حذر الجماعات المعارضة من تجنيد القوات
قال رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، إن تنفيذ اتفاق السلام ببلاده ما زال يواجه تحديات بسبب نقص الأموال، مشيراً إلى أنه طلب من قادة دولتي إثيوبيا وإرتيريا للضغط على المجتمع الدولي لتخصيص الأموال اللازمة للسلام.


وحذر سلفاكير الجماعات المعارضة المسلحة من تجنيد جنود جدد في صفوفهم خلال الفترة الحالية، معتبراً ذلك إنتهاكاً لاتفاق تسوية النزاع المنشط.


ووقعت الأطراف، "الحكومة والجماعات المعارضة المسلحة والسلمية"، في 12 سبتمبر العام الماضي، على اتفاق سلام يتم بموجبه تكوين حكومة انتقالية مدتها 36 شهراً.


وخاطب سلفاكير، الثلاثاء، حشداً جماهيرياً في مدينة واو خلال زيارته إقليم بحر الغزال الكبرى.


وقال إن قيام الجماعات المعارضة بتجنيد أفراد بمناطقهم بهدف زيادة عدد القوات، والسيطرة على مناطق جديدة، يعتبر انتهاكاً لاتفاق السلام، وتابع "على المعارضة أن تفهم أن تجنيد القوات والسيطرة على مناطق جديدة ينتهك الاتفاق وقد يعيد الناس إلى الحرب".


وقدم سلفاكير اعتذاراً لمواطني ولاية واو، بسبب أحداث العنف منذ عام 2013 و2016، وزاد "أطلب من شعب واو أن يسامحوني من أخطاء الماضي، أنا الرئيس وإن لم ارتكب أي خطأ، لكنني أشعر بأنني ارتكبت خطأً لأن حزبي هو الذي تسبب في معاناة الشعب".


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."