آخر تحديث للموقع :15:58


"إيقاد" تدعو "جبهة الخلاص" للالتحاق بسلام الجنوب

إيقاد دعت جبهة الخلاص الوطني لوقف إطلاق النار
وجهت الهيئة الحكومية للتنمية في شرق Hفريقيا "إيقاد"، دعوة إلى قائد "جبهة الخلاص الوطني" المعارضة في جنوب السودان الفريق توماس سريلو، لمناقشة إلحاق مجموعته بالعملية السلمية، في اجتماع يعقد بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا في الثامن من مارس الجاري.


وقال المبعوث الخاص لـ"إيقاد" بجنوب السودان إسماعيل وايس، في الدعوة بحسب وكالة "الأناضول"، إنه يدعو سيريلو ومجموعته في جبهة الخلاص لحضور الاجتماع المشترك في الثامن من مارس المقبل بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، لبحث القضايا المتعلقة بكيفية التحاق المجموعة باتفاق السلام.


وأشار وايس إلى أن الاجتماع لن يعيد فتح التفاوض حول اتفاق السلام، وأن "إيقاد" ستتعامل مع أي مجموعة رافضة للاتفاق على أنها "مخربة يجب محاسبتها".


وتابع "أطلب منك إعلان وقف إطلاق النار من جانب واحد، لإظهار التزامك بالمداولات المقبلة، ووقف معاناة المدنيين".


ووقع فرقاء جنوب السودان في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في 5 سبتمبر الماضي، اتفاقاً نهائياً للسلام، بحضور رؤساء "إيقاد"، إلا إن "جبهة الخلاص" رفضت التوقيع.


وكانت "جبهة الخلاص الوطني" التي تقاتل قواتها الجيش الحكومي في ولاية نهر ياي جنوب غربي البلاد، رفضت توقيع اتفاقية السلام بحجة أنها "لا تحقق تطلعات الشعب، وافتقارها إلى الشمول في معالجة القضايا المطروحة".


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."