آخر تحديث للموقع :22:16


تحالف "سوا": لا نخشى إعادة توحيد فصائل "الشعبية"

لوال: 90% من السلطة ستذهب لصالح أطراف الحركة الشعبية
بدد تحالف "سوا" المخاوف من إعادة توحيد الحركة الشعبية في جنوب السودان، بالرغم من أن الخطوة ستجعل الفصائل المتوحدة تحوز على نسبة 90% من قسمة السلطة المنصوص عليها في اتفاقية السلام.

وقال المتحدث باسم الحركة الوطنية بجنوب السودان المنضوية تحت تحالف "سوا" استيفن لوال نقور، إن اتفاقية أروشا ستنفذ بشكل منفصل بالطبع من اتفاقية السلام الشامل، بحكم أن قضية توحيد الحركة الشعبية تعني أطراف الحركة وليس أطراف اتفاقية السلام بشكل مباشر.

وجاء حديث لوال تعليقاً على توحيد الحركة الشعبية في جنوب السودان المتمثلة في الحركة الشعبية الحاكمة ومجموعة المعتقلين السابقين، فضلاً عن احتمالات انضمام الحركة الشعبية المعارضة بقيادة رياك مشار.

وأكد أن "الخطوات الواردة والمتعلقة بتوحيد أطراف الحركة الشعبية واقعية ولا أعتقد أنها ستؤثر على تنفيذ التزاماتنا في انزال اتفاقية السلام على أرض الواقع".

وأضاف قائلاً "نعتبر أن نسبة 90% من السلطة ستذهب لصالح أطراف الحركة الشعبية المنقسمة بعد توحيدها، ولكن ذلك لن يكون سبباً في تعطيل سير تنفيذ اتفاقية السلام".

وشدد استيفن لوال أنهم كطرف في اتفاقية السلام لديهم التزامات في الاتفاقية وسيعملون على إنفاذها من أجل إيقاف الحرب وعدم السماح لأطراف الحركة الشعبية المنقسمة بتدمير السلام.

وحذر من مغبة التأخير في التنفيذ ما يفتح الباب للعودة إلى مربع الحرب، وزاد "هذه رسالة إلى كل الأطراف والشركاء في الاتفاقية ليلتزموا بالاتفاقية وتنفيذها نصاً وروحاً".

وانزلق جنوب السودان إلى حرب أهلية في ديسمبر 2013 بسبب انقسام الحركة الشعبية الحاكمة وإقالة رياك مشار من منصب النائب الأول لرئيس الجمهورية.

وأشار لوال إلى أن الاتفاقية تحظى بدعم من الدول الصديقة مثل السودان ومصر والإمارات وجنوب أفريقيا، التي التزمت بأهمية ترسيخ السلام والاستقرار بالبلاد وهو أمر مهم في هذه المرحلة تحديداً.

وأفاد أن الدور السوداني الأوغندي محوري خاصة فيما يتعلق بالإيفاء بالتزاماتهما المتعلقة بالترتيبات الأمنية وتحديد نقاط تجمع القوات وتدريب الجيوش وفقاً للجداول المحددة.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."