آخر تحديث للموقع :13:57


حملة لاستئصال شلل الأطفال بالمحليات الحدودية بالشمالية

الشمالية أكملت استعداداتها للحملة الجزئية لشلل الأطفال
أكملت الولاية الشمالية اسعداداتها لانطلاق الحملة الجزئية لاستئصال شلل الأطفال والقضاء على نقص فيتامين (أ) في الفترة من الثاني عشر وحتى الرابع عشر من الشهر الجاري، حيث تغطي الحملة محليات مروي والدبة وحلفا.


وقال مدير إدارة التحصين بالولاية الشمالية يس محمود، إن الحملة تستهدف الأطفال من عمر يوم إلى خمس سنوات، والبالغ عددهم  48 ألفاً و29 طفلاً.


وأبان أن اختيار هذه المحليات جاء لخصوصيتها كمحليات حدودية ومعبراً للقادمين للولاية من دول وولايات مجاورة تحسباً لدخول فيروس الشلل وضماناً لخلو السودان والولاية من هذا المرض، خاصة وأن السودان لم يسجل أي حالة مؤكدة منذ العام 2009.


وأشار يس إلى أن غرفة عمليات متابعة الحملة ظلت في حالة اجتماعات متواصلة لمراجعة الخطط التفصيلية والتنفيذية لضمان نجاح الحملة وتطعيم الأطفال المستهدفين، وذلك عبر استراتيجية تنفيذ الحملة من منزل إلى منزل، مضيفاً أنه تم تدريب 213 فريق عمل، و41 قائداً ميدانياً، و11 مشرف وحدة، و6 مشرفي محليات، و8 مشرفي ولاية، ومشرف اتحادي، ومشرف محايد لكل وحدة إدارية والذي بدوره يقوم بمتابعة سير الحملة وموقف التغطية والنسب التي تحققها، ورفع التقرير النهائي لمنظمة

الصحة العالمية لاعتمادها.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."