آخر تحديث للموقع :23:05


اتجاه لإشراك أبناء قرى العودة الطوعية في تأمين قراهم

بلال أكد اهتمام وزارته بتأمين الموسم الزراعي في كل ولايات البلاد
تتجه وزارة الداخلية لتجنيد أبناء قرى العودة الطوعية للمشاركة في تأمين قراهم بسطاً للأمن والاستقرار والطمأنينة. وبحث اجتماع عقده وزير الداخلية أحمد بلال عثمان، مع والي جنوب دارفور الترتيبات المتعلقة بتأمين العودة الطوعية وفعاليات الدورة المدرسية.


وتناول اللقاء الذي عقد، يوم الأربعاء، القضايا المتعلقة بالعودة الطوعية وتأمين الموسم الزراعي وتأمين الدورة المدرسية القادمة التي تستضيفها ولاية جنوب دارفور.


وأكد وزير الداخلية المضي قدماً في تأمين قرى العودة الطوعية للنازحين إنفاذاً للخطة المتكاملة لعودة النازحين واللاجئين إلى مناطقهم بالتعاون والتنسيق مع ولاية جنوب دارفور، فيما يتعلق بتجنيد أبناء قرى العودة الطوعية للمشاركة لتأمين قراهم بسطاً للأمن والاستقرار والطمأنينة.


وشدد الوزير على اهتمام وزارته بتأمين الموسم الزراعي في كل ولايات البلاد، وأن الدولة تعول على الموسم الزراعي بما يحقق السند والدعم للاقتصاد الوطني.


من جهته، أوضح والي ولاية جنوب دارفور آدم الفكي، في تصريح لـ(المكتب الصحفي للشرطة)، أن اللقاء ناقش عدداً من القضايا المهمة وأنه أطلع الوزير على الاستقرار الأمني الذي تشهده الولاية.


كما ناقش الاجتماع قضايا العودة الطوعية بإشراك أبناء تلك القرى في العملية التأمينية لقراهم ضمن الشرطة الشعبية والمجتمعية، وتأكيد الوزير على تأمين الموسم الزراعي وفق الخطط الموضوعة للتأمين بواسطة قوات الشرطة.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."