آخر تحديث للموقع :23:05


استقالة رئيس الإنتربول بعد تحقيقات في الصين

بكين تحقق مع مينغ هونغ للاشتباه في ارتكابه مخالفات قانونية
أعلنت منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول)، يوم الأحد،عن استقالة رئيسها الصيني مينغ هونغ وي، الذي تقول بكين إنه يخضع للتحقيق للاشتباه في ارتكابه مخالفات قانونية. وكانت زوجة هونغوي قالت من مدينة ليون الفرنسية إن زوجها يواجه  الخطرفي الصين.


وقال الإنتربول في بيان لها "تلقت المنظمة، في مقر أمانتها العامة في ليون بفرنسا، استقالة من السيد مينغ هونغ وي من منصب الرئيس، وهي استقالة نافذة بصورة فورية"، بحسب فرانس برس.


وأضاف البيان أن كيم يونغ يانغ، وهو من كوريا الجنوبية، سيقوم على الفور بمهام الرئيس لحين تعيين رئيس جديد للمنظمة خلال اجتماعها المقرر في دبي في الفترة بين 18 و21 نوفمبر.


وكانت الهيئة المعنية بمكافحة الفساد في الصين أعلنت، الأحد، أن السلطات تحقق مع رئيس منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) مينغ هونغ وي للاشتباه في ارتكابه مخالفات قانونية.


واختفى مينغ الذي يشغل أيضاً منصب نائب وزير الأمن العام في الصين بعد سفره من فرنسا -حيث مقر الإنتربول- إلى بلده الصين. وخضعت زوجته لحماية من الشرطة بعد تلقيهما تهديدات.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."