آخر تحديث للموقع :01:12


قتيل و13 جريحاً في كمين للجيش الشعبي بواو

حركة مشار أعلنت عن تبنيها لنصب الكمين للجيش الحكومي
قُتل شخص على الأقل وجرح 13 آخرون في كمين مُسلح لقوة عسكرية تابعة للجيش الشعبي الحكومي كانت في طريقها من مدينة واو إلى مقاطعة بصيلية بولاية واو في جنوب السودان، يوم الإثنين. واتهمت جوبا قوات المعارضة بقيادة مشار بالتورط في الحادثة.


وقال المتحدث باسم الجيش اللواء لول رواي لـ"راديو تمازُج"، الثلاثاء، إن قوة عسكرية للجيش الشعبي تحركت من مدينة واو لمرافقة المواطنين إلى منطقة أومبورو بمقاطعة بصيلية في إطار برنامج العودة الطوعية.


وأشار إلى أن القافلة العسكرية وقعت في كمين مسلح قُتل فيه شخص وجرح حوالى 13، مبيناً أن الجيش لا يزال يقوم بحصر الخسائر عقب الكمين.


من جهته، أعلن فول لام قبريال نائب المتحدث باسم جيش المعارضة بقيادة رياك مشار، عن تبنيهم نصب الكمين المسلح.


وقال في حديثه لـ"تمازج" إن الحادثة وقعت بسبب تحرك القوات الحكومة دون إخطارهم أو مفوضية المراقبة حسب اتفاق وقف العدائيات الذي ينص على عدم قيام أي طرف بتحريك قواته دون علم الطرف الآخر، وأشار إلى أنهم استولوا على عدد كبير من الذخائر والأسلحة.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."