آخر تحديث للموقع :20:20


السوان ومصر يلتزمان بالتعاون في ملف مياه النيل

ختام اجتماعات الهيئة الفنية المشتركة لمياه النيل بين مصر والسودان
رُفعت بالخرطوم، الأربعاء، اجتماعات الهيئة الفنية المشتركة لمياه النيل بمشاركة وزير الموارد المائية والري والكهرباء م. خضر قسم السيد، ووزير الموارد المائية والري المصري د. محمد عبدالعاطي. وأكد الطرفان التزامهما بالتعاون في كل الجوانب الفنية بمياه النيل.


وأكد قسم السيد التزام السودان الثابت والراسخ باتفاقية مياه النيل نصاً وروحاً حتى تكون عنواناً للعلاقة المائية الفنية في المحافل الإقليمية والدولية بين الدولتين.


وأعلن دعمه لأعمال الهيئة للتغلب على كل ما يعترض مسار عملها، منوهاً إلى أن حضور وزير الموارد المائية المصري لختام اجتماعات الدورة يدلل على أهمية أعمال الهيئة التي تعتبر الشريان الرئيسي للعمل المشترك بين البلدين.


من جهته، أكد وزير الموارد المائية والري المصري د. محمد عبدالعاطي، استمرار التعاون في الجوانب الفنية بمياه النيل.


وقال إن اتفاقية مياه النيل تمثل حجر الزاوية في العلاقات المشتركة بين الدولتين، داعياً الهيئة إلى إجراء دراسات هيدرولوجية تمكن من استخدام مياه النيل بالطريقة المثلى.


وأكد أهمية محطات الرصد والقياس وضرورة تحديثها مع توسيع مهام أعمال الهيئة بقياس نوعية المياه، وتبادل الخبرات في ترشيد المياه وتأهيل القنوات وإزالة الحشائش.


 وأشار عبدالعاطي، إلى أن التغيرات المناخية تمثل تحدياً كبيراً أمام خطط التنمية المستدامة.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."