آخر تحديث للموقع :23:10


شركة طائرة جنوب السودان المنكوبة تتعهد بتعويض الضحايا

السلطات قالت إن الطائرة تجاوزت في حمولتها عدد الركاب المسموح به
أعلنت شركة "ساوث ويست" للطيران، يوم الثلاثاء، المالكة للطائرة التي تحطمت بجنوب السودان الأحد الماضي، التزامها بتعويض أسر الضحايا الـ20. ورهنت الشركة تنفيذ التزامها بالتعويض، بانتهاء التحقيق الذي تجريه هيئة الطيران المدني التابعة للحكومة، حول أسباب التحطم.


مدير الشركة، راشد إبراهيم، قال في تصريح لوكالة "الأناضول" سنقوم بتعويض أسر الضحايا، داعياً إياهم إلى التحلي بالصبر لحين اكتمال الإجراءات التي تقوم بها السلطات المختصة في الوقت الحالي.


ونفى إبراهيم صحة المعلومات المتداولة حول عدم صلاحية الطائرة التشيكية الصنع للاستخدام، موضحاً أن الأخيرة لم تكن تعاني من أي خلل أوعطل فني قبل سقوطها.


وقال "الطائرة لم يكن بها عطل فني قبل سقوطها، كما أن المؤشرات الأولية تشير أن سوء الأحوال الجوية بمطار يرول قد يكون السبب وراء الحادث".


ونقلت السلطات بجنوب السودان الناجين الثلاثة "طفلة تبلغ من العمر 5 أعوام، ورجل في الـ40 من عمره، وطبيب إيطالي"، الأحد الماضي، إلى مستشفى تابع لبعثة الأمم المتحدة بالعاصمة جوبا، لتلقي العلاج.


وقال مسؤول حكومي بجوبا، إن عدد ركاب الطائرة تجاوز الرقم المسموح به وهو 19 راكباً، ما يعني أنها كانت تقل عدداً من الركاب يتجاوز طاقة استيعابها، ما يجعل من الصعب تحديد العدد الإجمالي للركاب، ويفرض تقديرهم على أساس عدد الناجين والضحايا.


 



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."