آخر تحديث للموقع :14:56


معارضون بجوبا يطالبون بالكف عن توجيه الاتهامات للجنرال ملونق

أني اتهم سلفاكير باستبعادهم من الانضمام للسلام
قال عضو جبهة جنوب السودان المتحدة المناوئة لحكومة بجوبا؛ لويس أني مدوت كوينديت، إن عملية السلام المدعومة من زعماء المنطقة في الجنوب لن تكلل بالنجاح، ما لم يتوقف الرئيس سلفاكير عن اعتبار قائد الجيش السابق بول ملونق مفسداً للسلام.


وقلل عضو الجبهة من فرص إحلال سلام دائم في البلاد، دون إشراك جميع القادة الذين تم إقصاؤهم، بما في ذلك الجنرال بول ملونق.


وحذر أني، في تصريح لراديو "تمازج"، من أنه إذا لم يقم المجتمع الدولي والإقليمي بإشراك جميع قادة المعارضة، بما في ذلك قائد الجيش السابق بول ملونق، في عملية السلام، فسوف يستمرون في الكفاح ضد حكومة كير. ومضى بالقول "ستكون هناك مشكلة كبيرة إذا لم يتم تضمين جبهة جنوب السودان المتحدة في المحادثات لأنها حركة مسلحة"، متهماً رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت باستبعادهم من الانضمام للسلام. وتساءل قائلاً "هل يحتاج سلفاكير حقاً إلى السلام إذا أصر على رفض حركة ملونق ليكون جزءاً من السلام؟".


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."