آخر تحديث للموقع :17:12


مساعد الرئيس يشدد على سحب تراخيص "الأطباء المدخنين"

مساعد الرئيس وجه جهات الاختصاص بتدريس مخاطر التدخين
شدد مساعد رئيس الجمهورية، عبدالرحمن الصادق المهدي، على ضرورة سحب رخص الأطباء الذين يتعاطون التبغ لمعرفتهم التامة بأضراره، موجهاً جهات الاختصاص بتدريس مخاطر التدخين وأضراره بكل الولايات، وأن تضم المناهج الدراسية مواد عن الوقاية من تعاطي التبغ ومخاطره.

وطالب المهدي خلال مخاطبته يوم الأحد، لقاء المناصرة بين إدارة مكافحة التبغ بوزارة الصحة بالخرطوم وشركاء التبغ في إطار الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التبغ، الهيئات التشريعية بزيادة العقوبات المنصوص عليها في قانون مكافحة التبغ للضرر الكبير الذي يسببه تعاطي التبغ.

كما وجه بإنشاء إدارات لمكافحة التبغ والمخدرات بمحليات الولاية السبع، للتعريف بأضراره مطالباً وسائل الإعلام المختلفة بالتوعية وبناء المجتمع، مشيراً أن 17% من وفيات القلب والجلطات والسكتات الدماغية وأمراض القلب التاجية سببها تعاطي التبغ.

إلى ذلك قال وزير الصحة بالخرطوم، مأمون حميدة، إن العالم سبقنا كثيراً في إنفاذ قانون مكافحة التبغ وعاب على الصحة عدم وجود قانون لمكافحة التبغ في السنين الماضية. وأوضح حميدة أن هناك تدرجاً في خفض نسبة النيكوتين بالسجائر حتى تصل النسبة 6% حتى لا يحدث لمتعاطي التبغ مرض "الأعراض الانسحابية".

 وأشار إلى أن الإدمان بوابة للمخدرات، لافتاً إلى أن هناك حوالي 12 ألف مريض شهرياً يترددون على مستشفى الأورام 40% منهم بسبب تعاطي التبغ، وكشف أن الدولة تصرف أموالاً طائلة على علاج أمراض القلب والسرطان.

وأوضح أن الوزارة أصدرت قراراً بمنع منسوبيها من تعاطي التبغ داخل مؤسساتها الصحية المختلفة، معلناً عن إضافة إدارة المخدرات لإدارة التبغ لإحساسه بأن التبغ باب من أبواب المخدرات.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."