آخر تحديث للموقع :20:20


الاتحاد الأوروبي يتعهد بدعم برامج العودة الطوعية بدارفور

نادية غر قالت إن خطط المفوضية متسقة مع رؤية الأمم المتحدة للحلول المستدامة
أكدت بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان، تعاونها مع مفوضية العودة الطوعية وإعادة التوطين في دارفور، لإنجاح برامج العودة الطوعية، والمساهمة في تنفيذ مشاريع التنمية المستدامة في مدن وقرى العودة الطوعية، مشيدة بخطط وبرامج المفوضية.


وقدم مفوض العودة الطوعية وإعادة التوطين تاج الدين إبراهيم، الأحد، تنويراً لرئيسة القسم السياسي والإعلامي ببعثة الاتحاد الأوروبي بالسودان نادية لتختنبر غر، حول دور وبرامج المفوضية ومشروعات العودة الطوعية التي تنفذها وخططها المستقبلية.


وأوضح أن اللقاء كان بغرض تعرف البعثة على برامج ومشروعات العودة الطوعية، وكيفية مساهمة الاتحاد الأوروبي فيها.


ودعا إبراهيم، البعثة الأوروبية إلى عدم تركيز الخدمات بالمعسكرات فقط بل تقديمها في قرى المجتمعات المستضيفة للنازحين، وكذلك مناطق تجمعات الرحل، مشيراً إلى أن اللقاء تناول الدور المطلوب من المجتمع الدولي بما فيه بعثة الاتحاد الأوروبي خاصة في برامج الإنعاش والتنمية.


من جهتها، أكدت نادية غر تعاون البعثة الأوروبية مع المفوضية لإنجاح برامج العودة الطوعية والمساهمة في مشاريع التنمية المستدامة في مدن وقرى العودة الطوعية.


وأشادت -بحسب وكالة السودان للأنباء- بخطط المفوضية التي قالت إنها جاءت متسقة مع رؤية الأمم المتحدة في ما يتعلق بالحلول المستدامة للنازحين واللاجئين.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."