آخر تحديث للموقع :21:11


الخارجية الإثيوبية: مشار سيصل أديس بالأربعاء

الوزارة قالت إن الاجتماع يعقد تحت رعاية رئيس الوزراء أبي أحمد
قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، الثلاثاء، إن رئيس جنوب السودان سلفاكير سيلتقي مع نائبه السابق وزعيم المتمردين بجنوب السودان رياك مشار في أديس أبابا هذا الأسبوع، في إطار محادثات بشأن إنهاء الحرب الأهلية التي اندلعت عام 2013.


وقالت الوزارة في بيان "يعقد الاجتماع بشأن جنوب السودان تحت رعاية رئيس الوزراء أبي أحمد بهدف تقليص الخلافات بين الرئيس سلفاكير ورياك مشار".


وأضاف البيان أنه من المتوقع وصول مشار إلى العاصمة الإثيوبية، يوم الأربعاء، قادماً من جنوب أفريقيا.


وكانت المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان، قالت إن زعيمها رياك مشار سيغادر يوم الثلاثاء، دولة جنوب أفريقيا متوجهاً إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، تمهيداً للقاء الرئيس سلفاكير ميارديت. ويتواجد مشار منذ عامين تحت الإقامة الجبرية في جنوب أفريقيا.


وقال نائب رئيس لجنة الإعلام التابعة للمعارضة المسلحة بجنوب السودان مناوا بيتر قاركوث، وفقاً لوكالة "الأناضول التركية"، كنا نفضّل أن يتم عقد اللقاء بدولة جنوب أفريقيا، مقر تواجد مشار حالياً، وذلك لتفادي التنافس القائم بين السودان وكينيا وإثيوبيا، والتي تخطط كل واحدة منها لاستضافة الاجتماع".


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."