آخر تحديث للموقع :22:42


37 مليوناً من "الزكاة" لنفرة رمضان بشرق دارفور

الحكومة أشادت بدعم أمانة الزكاة لبرامج الصحة والتعليم والمياه بجانب الفقراء
دشن ديوان الزكاة بولاية شرق دارفور بباحة سجن الضعين نفرة برامج شهر رمضان والذي اشتمل على "فرحة الصائم" وتفقد الأسر المتعففة وإطلاق سراح الغارمين، بجانب دعم الخلاوى، ودعم مشاريع المؤسسات والمنظمات الدعوية، فضلاً عن فرحة العيد.


وأشاد والي شرق دارفور بالإنابة مضوي أبوالقاسم، لدى مخاطبته الاحتفال يوم الإثنين، بالقفزات الكبيرة والنوعية التي ظل يحققها الديوان بالولاية في جميع مضارب الولاية جباية وصرفاً.


وأثنى على أداء أمانة الزكاة بالولاية ودعمها لبرامج الصحة والتعليم والمياه، فضلاً عن الفقراء والمساكين، مشيراً إلى الوعي الكبير الذي يتصف به دافعو الزكاة بالولاية.


وقال أبوالقاسم إن نعمة الأمن التي تحققت بالولاية تسهم في زيادة وتوسيع مواعين الجباية في الأوعية كافة.


من جهته، أوضح أمين الزكاة بالولاية د. يحيى القمراوي، أن تدشين برامج نفرة رمضان من داخل سجن الضعين يدفع للإصلاح والتقويم الذي ينتهجه الديوان بإطلاق سراح الغارمين وتسليمهم مبالغ نقدية لبداية حياة جديدة.


وأبدى استعداد الديوان لإخراج كل الغارمين بالسجن، مبيناً أن جملة كلفة برامج رمضان لهذا العام بلغت 37,350 مليوناً، شملت برامج رمضان كافة.


وأضاف القمراوي أن الزكاة طرحت عطاءات لتنفيذ مشاريع محطات مياه وصيدلية شعبية لصالح الفقراء والمساكين.


بدوره، امتدح مدير شرطة الولاية برامج ومشاريع ديوان الزكاة بالولاية، واصفاً إياها بالمهمة والحيوية والتي تسهم في تحقيق الأمن المجتمعي.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."