آخر تحديث للموقع :01:22


والي كسلا يتوعد بضرب مهربي السلع بيد من حديد

قوة مشتركة تمكنت من ضبط سلع ومواد بترولية مهربة من الولاية
نادى والي كسلا، آدم جماع، بضرب مهربي السلع الاستهلاكية والمتاجرين بقوت المواطن بيد من حديد، وقال إن كل من يقوم بتلك الممارسات يعتبر "سارقاً وعدواً للوطن"، منوهاً لعدم السماح لخروج أي كمية من المواد البترولية والاستهلاكية خارج الولاية.


وضبطت قوة مشتركة في غابة مديسيسة بمحلية ريفي ود الحليو منطقة القرقف بولاية كسلا، يوم الأربعاء، مواد بترولية تقدر بنحو "8 – 9" آلاف لتر جازولين و"150"، جوال سكر زنة "50" كيلو، إضافة إلى "330" جوال دقيق زنة "20 ــ 25" كيلو.


وقال الوالي في حديثه للقوة التي ضبطت السلع المهربة، إن الدولة تقوم بدفع مبالغ كبيرة لدعم السلع الاستهلاكية، إلا أن أصحاب النفوس الضعيفة يصرون على استهداف المجتمع خاصة أصحاب الدخل المحدود وخلق حالة من عدم الاستقرار بعدم وجود السلع.


وأوضح جماع أن النجاحات المحققة عبر جهاز الأمن تعتبر إحدى مخرجات اللقاء التشاوري مع منظمات المجتمع المدني والدور الكبير للمواطن، مجدداً أهمية السعي بين الأجهزة الأمنية والقوات النظامية والمواطنين لتحقيق الإنجازات .


من جانبه قال مدير دائرة الأمن الاقتصادي بجهاز الأمن والمخابرات الوطني بولاية كسلا، الرائد أمن عبدالعزيز الطيب، إن تحقيق الإنجاز يأتي في إطار الجهود المبذولة من قبل الأجهزة النظامية لمكافحة التهريب.


 



سونا


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."