آخر تحديث للموقع :01:01


دعوة لضم حقوق الإنسان لأي قمة بشأن كوريا الشمالية

مقرر أممي: القيود تترك الناس تحت رحمة مسؤولين لا يخضعون للمساءلة
قال محقق الأمم المتحدة بشأن كوريا الشمالية، يوم الإثنين، إن أي تقدم في الحوار النووي والأمني مع كوريا الشمالية خلال أي اجتماعات قمة مقبلة ينبغي أن تصاحبه مناقشات بشأن تحسين أوضاع حقوق الإنسان.


وقال توماس أوجيا كوينتانا مقرر الأمم المتحدة الخاص لحقوق الإنسان في كوريا الشمالية لمجلس حقوق الإنسان "نظام السجون واسعة النطاق والقيود الصارمة المفروضة على جميع أشكال حرية التعبير والحركة والوصول إلى المعلومات تغذي الخوف من الدولة وتترك الناس تحت رحمة مسؤولين حكوميين لا يخضعون للمساءلة".


ولم يحضر وفد كوريا الشمالية، الذي لا يعترف بتفويض كوينتانا، المناقشة في جنيف.


 وعبر الاتحاد الأوروبي عن قلقه العميق من استمرار الانتهاكات قائلاً إن بعضها "يصل إلى حد جرائم ضد الإنسانية".



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."