آخر تحديث للموقع :20:57


والي جنوب دارفور: 2018 عام إنهاء وجود معسكرات النازحين

الفكي طالب النازحين بتحديد خياراتهم
أعلنت حكومة جنوب دارفور، الأربعاء، أن خطتها للعام ٢٠١٨ هي إنهاء وجود معسكرات النزوح في الولاية. وطالبت النازحين بتحديد خياراتهم إما بالعودة إلى مناطقهم وتلتزم الحكومة بتوفير كافة احتياجات الاستقرار لهم، وإما بالاندماج في المخططات المدنية.


وتفقدت لجنة أمن جنوب دارفور، أوضاع العائدين إلى قراهم بمناطق العودة الطوعية بمحلية بليل.


وقال والي جنوب دارفور آدم الفكي، خلال لقائه العائدين بمنطقة سانية بمحلية بليل، إن حالة الاستقرار الأمني والاجتماعي في ولايته هي التي فتحت المجال للتنمية وتوفير الخدمات للمواطنين، خاصة احتياجات قرى العودة الطوعية.


بدورهم، طالب العائدون إلى منطقة سانية بمحلية بليل في ولاية جنوب دارفور - حسب مراسل الشروق في جنوب دارفور مهدي العزيب -  بضرورة أن تعمل السلطات على توفير احتياجات الاستقرار لهم، خاصة خدمات المياه والتعليم والصحة.

وأكدوا استقرار الأوضاع في مناطقهم كافة بعد قرار الحكومة بجمع السلاح من أيدي المواطنين، معددين مكاسب العودة إلى الديار، بعيداً عن مآسي وجودهم في المعسكرات.


من جهته، أكد قائد الفرقة ١٦ بنيالا محمد علي إبراهيم، استمرار عمليات جمع السلاح. وقال إن الحملة مستمرة، وإن القوات النظامية لن تترك مساحة لأي شخص يزعزع استقرار المواطنين في أي مكان. 



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."