آخر تحديث للموقع :20:49


البرلمان يطالب "التعليم العالي" بدعم البحوث العلمية

أبوكشوة كشفت عن تمويل إقليمي لعدد من المشاريع البحثية
شدد رئيس البرلمان أ.د. إبراهيم أحمد عمر، على ضرورة وضع سياسات عملية وعلمية لتعزيز مشاريع البحث العلمي، داعياً لتقنين وضع الباحثين في المراكز، مطالباً وزارة التعليم العالي بتوفير الميزانيات لدعم البحوث العلمية وجميع القرارات في مجال البحث.


وعقدت لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بالبرلمان، اجتماعاً مشتركاً برئاسة انتصار أبوناجمة رئيس اللجنة مع وزارة التربية والتعليم والبحث وبحضور أ.د. إبراهيم أحمد عمر رئيس البرلمان وعدد من رؤساء اللجان وقيادات الوزارة ومديري الجامعات.


وتناول عمر، خلال حديثه، علاقة البحوث العلمية بالقطاع الخاص وعمليات الإنتاج.


من جانبها، أكدت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. سمية أبوكشوة، سعي الوزارة للتعاون مع القطاع الخاص من أجل تطوير وتنمية مراكز البحوث، موضحة دور الوزارة في تمويل المشاريع الجماعية، كاشفة عن تمويل عدد من دول الإقليم لعدد من المشاريع البحثية.


دعم برلماني

أبوناجمة أكدت دعم البرلمان لمراكز البحث العلمي
وأكدت رئيسة لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بالبرلمان انتصار أبوناجمة، دعم اللجنة لمراكز البحث العلمي، داعية لتشجيع البحوث التي تساعد على التراكم المعرفي.


من جانبهم، طالب المشاركون بأهمية سن قانون يلزم الوزارات بتطبيق البحوث العلمية من أجل النهوض بالقطاعات وتوجيه مخرجات البحث العلمي لمصلحة الدولة والترويج لها عبر وسائل الإعلام المختلفة، وأهمية وضع السياسات والمعايير لقياس مخرجات وفوائد البحث العلمي وتحديد مواصفات المنتجات السودانية وعرضها على العالم الخارجي.


ودعوا لدعم وتمويل البحث العلمي وتوفير الخبراء في المجالات كافة وتهيئة مناخ الدراسة، وتشجيع البحوث في شتى المجالات وضرورة تذليل العقبات التي تواجه مراكز البحوث العلمية، وإنشاء مجلس للبحث العلمي للتنسيق بين الجهات ذات الصلة.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."