آخر تحديث للموقع :23:32


اختطاف قيادي يتبع لحركة مشار في كينيا

حاكم ولاية كبيوتا ماركو لوكيدور الذي عينه مشار اختطف من معسكر كاكوما
أعلنت حركة التمرد الرئيسية في جنوب السودان، بقيادة نائب الرئيس السابق، رياك مشار، عن اختطاف أحد قياداتها في كينيا، الأمر الذي يعزز من المخاوف بشأن أمن وسلامة شخصيات المعارضة الرئيسية في دولة جنوب السودان الوليدة.


وقال نائب المتحدث باسم حركة التمرد، بول لام جابرييل في بيان أصدره الأحد، إن حاكم ولاية كبيوتا ماركو لوكيدور المعين من قبل حركة مشار، تم اختطافه من معسكر كاكوما للاجئين.


وطبقاً للبيان فإن مسؤول التمرد المختطف تم أخذه إلى لوكيتشوجيو في نفس الليلة ومن ثم تم أخذه إلى نادابال، حيث تم تسليمه إلى أجهزة الأمن الحكومية.


وأكدت مصادر متعددة -حسب سودان تربيون- أن مسؤول التمرد تم اختطافه من منزله مع معرفة سلطات الشرطة الكينية الذين أطلعوا أقاربه في وقت لاحق.


ولفتت المصادر إلى أن الحاكم التابع للتمرد أختطف من منزله بواسطة أشخاص أتوا إلى منزله على متن سيارتين حوالي الساعة 5:00 مساءً، وكان أحد الخاطفين يحمل سلاحاً.


ولم يتضح كيف استطاع رجال مسلحون دخول دولة أخرى مع أسلحة دون اكتشافهم.


وتم اختطاف قيادييْن من حركة التمرد في نيروبي.



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."