آخر تحديث للموقع :01:02


مشار يفوض 3 ممثلين للمشاركة في اجتماعات إحياء السلام

مشار طالب بترحيله من جنوب أفريقيا إلى أديس أبابا
أعلن زعيم المعارضة المسلحة في دولة جنوب السودان، رياك مشار، يوم الخميس، تفويض ثلاثة من مجموعته للمشاركة في اجتماعات إعادة إحياء اتفاقية السلام بأديس أبابا المزمع عقدها الأحد المقبل.

وقال مشار، في رسالة استجابة بعث بها للهيئة الحكومية للتنمية بشرق أفريقيا (إيقاد)، إنه فوض نائبه هنري أودوار، وأنجلينا تينج، وإلياس نيامليل كممثلين للمعارضة.


وأوضح أن فكرة إعادة إحياء اتفاقية السلام تعد من صميم أفكار المعارضة المسلحة، دفعت بها بعد انهيار الاتفاقية الموقعة بين الحكومة والمعارضة في يوليو 2016، في أعقاب تجدد المواجهات بالعاصمة جوبا.


وطلب مشار من رئيس الوزراء الإثيوبي، هيلي مريام ديسالين، رئيس هيئة (إيقاد)، إمهال حركته أسبوعين لعقد اجتماعات القيادة السياسية بأديس أبابا، كما طلب مساعدته في ترحيله من جنوب أفريقيا التي يخضع فيها للإقامة الجبرية إلى إثيوبيا، لمباشرة مهامه التنظيمية، من أجل الوصول إلى رؤية شاملة من أجل السلام ووقف الحرب في جنوب السودان.


واستقر الحال بمشار في دولة جنوب أفريقيا بعد أن فرَّ من العاصمة جوبا، عقب تجدُّد القتال بين قواته والجيش الحكومي، قبل أشهر.

 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."