آخر تحديث للموقع :23:32


توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء لجنة تشاور سياسي بين السودان وصربيا

الجانبان اتفقا على دورية اجتماعات اللجان
أعلنت وزارة الخارجية، عن توقيعها على مذكرة تفاهم لإنشاء لجنة للتشاور السياسي بين وزارتي الخارجية السودانية والصربية. وانعقدت الثلاثاء، أول اجتماعات لجنة التشاور السياسي بين البلدين بالعاصمة بلغراد.


واتفق الطرفان، وفق بيان صادر عن الخارجية، يوم الأربعاء، على أن تعقد اجتماعات اللجنة بصورة دورية بين البلدين، وأعلن عن استضافة الخرطوم للدورة المقبلة من الاجتماعات في ديسمبر المقبل.


وترأس الجانب السوداني في الاجتماعات، مدير عام الشؤون الأوروبية والأمريكية بالخارجية، محمد عيسى إيدام، وسفيرة البلاد لدى صربيا، إلهام  إبراهيم محمد أحمد.


وتناولت العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، كما تداول الطرفان القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، قبل أن يتفق الجانبان على تطوير التعاون في المجالات المختلفة وتنشيط التعاون الاقتصادي والأكاديمي والعلمي والثقافي، والبدء في دراسة اتفاقيات إطارية للتعاون الاقتصادي والتجاري واتفاقية للتعاون العلمي والثقافي.


وأشار البيان إلى اتفاق اللجنة على توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الدبلوماسي بين مركز الدراسات والتدريب الدبلوماسي السوداني والأكاديمية الدبلوماسية الصربية، خلال الزيارة المزمعة لوزير الخارجية، إبراهيم غندور، إلى صربيا في الربع الأول من العام المقبل.


وأجرى الجانب الحكومي لقاءات جانبية على هامش الاجتماعات مع شركات صربية مهتمة بالاستثمار في البلاد.


كما التقى رئيس الجانب السوداني، نائبة رئيس جامعة بلغراد، وتداولا الفرص المتاحة للتعاون الأكاديمي والبحثي مع الجامعات والمؤسسات الأكاديمية السودانية، قبل الاتفاق على توقيع مذكرات تفاهم بين جامعة بلغراد والجامعات السودانية المهتمة.


وتعد الدورة التي عقدت الثلاثاء الأولى للجنة التشاور السياسي بين البلدين، وتأتي في إطار تطوير وتنشيط العلاقات الثنائية خاصة بعد إنشاء أول تمثيل دبلوماسي للسودان بجمهورية صربيا.


 



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."