نتفق مع سياسة الخصوصية الخاصة لأمريكا بشأن جنوب السودان