آخر تحديث للموقع :19:48


الخرطوم تجدد اتهامها لجوبا بعرقلة مفاوضات "أبيي"

نمر: حكومة جوبا تجمد أعمالها في اللجنة من طرف واحد بغرض تعطيل عملها
جدّد رئيس لجنة إشراف منطقة "أبيي"، حسن علي نمر، في كلمته أمام الاجتماع الـ12 للجنة المشتركة بين السودان وجنوب السودان، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، جدّد اتهامه لحكومة جنوب السودان بعرقلة اجتماعات اللجنة المشتركة بين الخرطوم وجوبا، حول منطقة "أبيي".


وأضاف نمر، يوم الإثنين، أن حكومة الجنوب تعرقل اجتماعات اللجنة المشتركة بين البلدين، وتقوم بتجميد أعمالها من طرف واحد بغرض تعطيل عملها. وأشار إلى أن الانقطاع المتكرر لاجتماعات اللجنة والتعثر المستمر في أعمالها، أمران يدلان على عرقلة جنوب السودان، للحيلولة دون الوصول إلى حل نهائي حول المنطقة، ما يعد انتهاكاً صريحاً لاتفاقية 2011.


ونفى رئيس لجنة إشراف "أبيي" من جانب جنوب السودان، دينق أروب، خلال الاجتماع، الاتهامات وقال إن بلاده لم تعرقل اجتماعات اللجنة.


مناشدة أفريقية
"
الاجتماعات السابقة للمفاوضات عقدت في مايو الماضي وتوصلت إلى مخرجات تمثلت في عقد اجتماعات كل شهرين للجنة المشتركة بين البلدين
"
وناشد ممثل الاتحاد الأفريقي، ميشوكو موهاتلي، خلال الاجتماع، الطرفين على ضرورة إحداث تقدم، وتعاون بنّاء مع القوات الأممية "اليونيسفا" في أبيي.


وعُقدت الجولة السابقة للمفاوضات في مايو الماضي وتوصلت إلى مخرجات، تمثلت في عقد اجتماعات كل شهرين للجنة المشتركة بين البلدين، ودعم القوات الأممية المؤقتة في أبيي، وتمكينها من تنفيذ مهامها".


وسبق أن مدّد مجلس الأمن الدولي منتصف مايو الماضي، مهمة قوات "اليونيسفا" إلى نوفمبر الجاري، وحذر كلاً من الخرطوم وجوبا من أن التمديد سيكون الأخير، ما لم يُبد الطرفان التزاماً بتنفيذ اتفاق التعاون بينهما.


 



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."