آخر تحديث للموقع :00:48


صور سيلفي مع تمثال هتلر تثير غضب اليهود

زوار المتحف التقطوا سيلفي مع التمثال
قررت إدارة متحف في إندونيسيا، إزالة تمثال بالحجم الطبيعي للزعيم الألماني أدولف هتلر يقف أمام بوابة معسكر اعتقال في بولند، بعد التقاط عدد كبير من الزوار صور سيلفي بجواره، بعد حملة غضب دولي من اليهود

وأظهرت صور متداولة على شبكات التواصل الاجتماعي أشخاصاً يلتقطون صور سيلفي مع تمثال الزعيم النازي الواقف أمام بوابة معسكر اعتقال أوشفيتز بيركيناو، في بولندا. وكان من بينهم مجموعة شباب إندونيسي أدوا التحية النازية الشهيرة.

وجاء التحرك بعد حملة غضب دولي من اليهود ضد متحف دي أركا للفنون الجميلة، والذي قرر الاستجابة وإزالة التمثال .وذكر المتحف الموجود في مدينة يوجياكارتا، بجزيرة جاوة، إن أسباباً تعليمية كانت وراء وضع التمثال.

وقال مدير عمليات المتحف جامي مصباح، لوكالة الأنباء الفرنسية "لا نريد إثارة الغضب". ورغم أن المتحف أكد أن أحداً من الزوار لم يتقدم بشكوى ضد التمثال، إلا أن ردود أفعال في العالم الخارجي جاءت غاضبة.


وبحسب تقديرات، فإن 1.1 مليون شخص، غالبيتهم من اليهود، لقوا حتفهم في معسكر أوشفيتز بيركيناو أثناء الحرب العالمية الثانية .وجاء عرض تمثال هتلر بعد أقل من عام من إغلاق مقهى كان مزيناً بديكورات وأعلام نازية في مدينة باندونغ بجزيرة جاوة.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."