آخر تحديث للموقع :22:46


السودان يسترد الأراضي الزراعية بمحلية الفشقة الحدودية مع إثيوبيا

الأراضي بمحلية الفشقة كان يزرعها مسبقاً المزارعون الإثيوبيون
أعلن والي القضارف، المهندس ميرغني صالح سيد أحمد، عن استرداد الأراضي الزراعية كافة بالشريط الحدودي التي يتم استزراعها عبر المزارعين الإثيوبيين بمحلية الفشقة لتتم زراعتها بواسطة مزارعي القضارف، وفقاً للاتفاق الموقّع بين الطرفين في العامين 2004ـ 2005.


وأكد الوالي لدى مخاطبته مواطني منطقة الأسرة بالحدود، قيام جسر بالعطبراوي، وتوفير العبّارات لتمكين المزارعين من الزراعة في الموسم الزراعي الجديد.


وجدد عزم الحكومة على المضي قدماً في تنمية وتطوير الشريط الحدودي ومحاربة الجماعات المتفلتة التي تسعى لزعزعة أمن الولاية والجارة إثيوبيا، مشيراً إلى تطور العلاقات السودانية الإثيوبية .


وقطع الوالي بمواصلة وإكمال مشروعات التنمية في مجالات المياه والصحة والتعليم، والاهتمام بشرائح المرأة والشباب والطلاب.


وطالب الوالي مزارعي الشريط الحدودي بتنوع التركيبة المحصولية، وحيّا الوالي المجاهدين بالشريط الحدودي، وثمن دورهم في تنمية واستقرار الحدود.


كما تفقد حسب وكالة السودان للأنباء، مستشفى "تبارك الله" لمرض الكلازار، وتعرف على توفر المعينات والعلاجات بالمستشفى، ووجه وزير الصحة بإعداد دراسة لترفيع مركز الأسرة إلى مستشفى.


كما ترأس اجتماع مجلس الوزراء الذي ناقش تقارير أداء محليات القلابات الكبرى، والتي تضم "باسندا والقلابات الشرقية والغربية والقريشة"، بجانب عدد من القضايا التي تهم محليات القلابات الكبرى .



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."