آخر تحديث للموقع :18:51


غندور يؤكد أن زيارته الحالية لسويسرا مثمرة

غندور خاطب مجلسي السفراء العرب والأفارقة بجينيف
أكد وزير الخارجية السوداني أ.د. إبراهيم غندور، أن زيارته الحالية لسويسرا مثمرة، تناولت عدداً من القضايا المهمة. وسيواصل الوزير برنامج زيارته، يوم الخميس، بلقاء مع المفوض السامي لشؤون اللاجئين التابع للأمم المتحدة قبل مغادرته في ختام الزيارة.


وكان غندور الذي بدأ زيارته منذ الخامس عشر من الشهر الجاري التقى، الأربعاء، مدير منظمة التجارة العالمية، وأكد على مواصلة جهود السودان في استكمال متطلبات الانضمام للمنظمة خلال المؤتمر الوزاري الحادي عشر في ديسمبر المقبل.


وقدم الشكر لسكرتارية المنظمة ورئيس فريق العمل على دعمهم الفني المستمر للسودان.


ومن جانبه، أكد مدير المنظمة بالإنابة على مواصلة دعمهم لمساعي السودان لاستكمال عملية الانضمام.


وعلى صعيد متصل، خاطب غندور مجلسي السفراء العرب والأفارقة بجينيف كلٍّ علي حدة، مثمناً جهودهم من أجل خدمة القضايا التي تهم المنطقة العربية والقارة الأفريقية.


الجانب السويسري
"
 غندور يقول إنه بحث عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين خاصة قضية مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر
"
وقدم غندور للسفراء تنويراً عن زيارته الحالية ونتائج مقابلاته مع الجانب السويسري والتي وصفها بالمثمرة.


وقال غندور إنه بحث عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين خاصة قضية مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.


وأشار إلى أنه تطرق أيضاً إلى قضية الأسرى الفلسطينيين وضرورة السعي للحل السلمي للقضية الفلسطينية.


وتناول الوزير تطورات الأوضاع بالسودان وتجربة الحوار الوطني الذي أفضى إلى تكوين حكومة الوفاق الوطني المناط بها تطبيق وثيقة الحوار التي أجمع عليها ١٢٩ حزباً و٣٤ من الحركات المسلحة التي جنحت للسلم وارتضت الحوار.


ومن جانبهم، قدم السفراء العرب والأفارقة الشكر لمعاليه، معبرين عن تقديرهم لجهود السودان في إحلال السلام والاستقرار بالمنطقة العربية والأفريقية.


واعتبر السفراء الحوار الوطني السوداني نموذجاً يحتذى في حل النزاعات والوصول إلى الوفاق السياسي.


احتفال البعثة

غندور عقد لقاءً صحفياً مع عدد من مراسلي الصحف ووكالات الأنباء العالمية
ومن جهة ثانية، شرف وزير الخارجية احتفال البعثة الدبلوماسية السودانية بتسليم مكتبة الأمم المتحدة بجينيف عدد مئتي كتاب في شتى المجالات.


 وتطرق إلى دور حضارة السودان الضاربة في القدم والتي تمتد إلى أكثر من سبعة آلاف عام، في إثراء المعرفة الإنسانية، ونوه باكتشافات الباحث السويسري د. شارل يونيه في هذا الصدد.


 وخاطب الاحتفال المندوب الدائم للسودان بجينيف السفير د. مصطفى عثمان إسماعيل، مرحباً بالحضور.


وأوضح أن هذه الدفعة هي الأولى وستستمر البعثة في رفد مكتبة الأمم المتحدة والمكتبات الأخرى بجينيف في إطار هذا المشروع بعدد ألفي كتاب وعنوان في ضروب المعرفة كافة.


وحضر الاحتفال عدد من السفراء المعتمدين بجينيف والمهتمين بالثقافة والأكاديميين والصحفيين، فضلاً عن حضور مميز من أعضاء الجالية السودانية بسويسرا.


وعقد غندور لقاءً صحفياً مع عدد من مراسلي الصحف ووكالات الأنباء العالمية، تطرق إلى مجمل القضايا الإقليمية والدولية ورؤية السودان وجهوده بالتعاون مع المجتمع الدولي ودول الإقليم في مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر وإحلال السلام بالمنطقة.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."