آخر تحديث للموقع :21:56


إطلاق نار كثيف في أبيدجان لإنهاء تمرد جنود

كثافة إطلاق النار في المدينتين اشتدت قبيل الفجر
قال شهود عيان إن إطلاق نار كثيف اندلع، الإثنين، في أبيدجان وبواكيه أكبر مدينتين في ساحل العاج خلال خضم عملية للجيش تهدف لإنهاء حركة تمرد في أرجاء البلاد بدأها قبل أربعة أيام جنود يطالبون بمكافآت.


وبدأ الجنود الموالون للحكومة بالتقدم باتجاه مدينة بواكيه مركز التمرد. وتردد دوي إطلاق نار متقطع في بواكيه ومعسكرات للجيش في العاصمة أبيدجان. واشتدت كثافة إطلاق النار في المدينتين قبيل الفجر.


كما ترددت، الإثنين، أصداء إطلاق النار الكثيف في مدينة دالوا وهي أحد مراكز زراعة الكاكاو في المنطقة.


وقال أحد سكان أبيدجان الذي يعيش بالقرب من السفارة الأميركية والمقر الرئاسي "أسمع صوت بنادق كلاشنيكوف وسلاح أثقل".


كما أفاد شخص آخر من سكان أبيدجان بأن الجنود المتمردين خرجوا من أكبر معسكر للجيش في البلاد ونصبوا متاريس وقطعوا حركة السير على طول واحد من الطرق الرئيسية في شرق البلاد.


وقال أحد السكان في بواكيه "كان هناك إطلاق نار كثيف عند المدخل الشمالي للمدينة وفي وسط المدينة. لقد هدأ قليلاً لكننا ما زلنا نسمع الطلقات النارية". كما أكد شخص ثان من سكان المدينة حدوث إطلاق النار.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."