آخر تحديث للموقع :08:45


متمردون يغلقون ثاني أكبر مدينة في ساحل العاج

جنود يحرسون موقعاً رئاسياً في أبيدجان
قال جنود وسكان، إن جنودا متمردين أغلقوا بواكيه، ثاني أكبر مدينة في ساحل العاج، يوم السبت، مع استمرار خلاف بشأن دفع علاوات لليوم الثاني، رغم تهديد الحكومة بعقوبات قاسية. وبدأ التمرد الجمعة ثم انتشر سريعاً.


وصعد الجنود المتمردون في بواكيه من تمردهم، يوم السبت، بإغلاق الطرق المؤدية إلى الشمال والجنوب من المدينة.


وقال أحد قادة التمرد، السارجنت سيدو كوني "لا نريد التفاوض مع أحد. نحن مستعدون أيضا للقتال إذا تعرضنا لهجوم. ليس لدينا ما نخسره".


وقال سكان بواكيه إن المتاجر أغلقت أبوابها، إذ أطلق جنود وكثير منهم ملثمون النيران في الهواء وجابوا شوارع المدينة في سيارات مسروقة.


وقال كوني، إن المتمردين ينشطون أيضاً في العاصمة التجارية أبيدجان، وفي بلدات كورهوجو ودالوا ومان وبوندوكو.


وأكد أحد سكان كورهوجو وقوع إطلاق نار. وقال إنه تم إغلاق الطريق المؤدي إلى القاعدة العسكرية الرئيسية.


وفي بيان إذاعه التلفزيون الحكومي هدَّد رئيس الأركان الجنرال سيكو توري الجنود "بعقوبات تأديبية صارمة" إذا لم ينهوا التمرد.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."