آخر تحديث للموقع :08:45


40 بعثة استكشافية غربية تعمل في الآثار السودانية

المتحف البريطاني استضاف أعمال المنتدى السنوي لجمعية البحوث الأثرية السودانية
اعتمدت اللجنة العلمية للمشروع القطري الخاص بتنمية الآثار السودانية خطة العمل للعام القادم 2018، مؤكدة وجود 40 بعثة استكشافية بالسودان من 17 دولة مختلفة تعمل في المشروع، أربعٌ منها مبتعثة من المتحف البريطاني في العاصمة البريطانية لندن.


واستضاف المتحف البريطاني بلندن هذا الأسبوع أعمال المنتدى السنوي لجمعية البحوث الأثرية السودانية الذي استعرض آخر التطورات في الأعمال الاستكشافية الأثرية التي تجري تحت مظلة المشروع القطري.


وشارك في المنتدى المدير العام لهيئة الآثار والمتاحف السودانية عبدالرحمن علي، والمنسق العام للمشروع القطري د. صلاح الدين محمد أحمد، وعالم الآثار السويسري الشهير شارل بونيه المتخصص في الآثار النوبية والكوشية.

وتحدث في المنتدى، مجموعة من الخبراء والمختصين في علم الآثار، من عدد من الدول الغربية مثل بريطانيا، والنمسا والولايات المتحدة.


واجتمعت على هامش المنتدى اللجنة العلمية للمشروع القطري، وناقشت نتائج البحث للموسم الماضي خلال الفترة سبتمبر 2016 إلى مارس 2017.


وأوصت اللجنة بانعقاد مؤتمر عالمي بالعاصمة القطرية الدوحة بنهاية المشروع في العام 2020 للتعريف بالمكتشفات التي تمت على أن يكون مُصاحباً بمعرضٍ عن الآثار السودانية للتعريف بها وبهذه الحضارة العريقة الضاربة في القدم.

ووقع الجانب السوداني مذكرة تفاهم، الأربعاء، مع المتحف البريطاني تهدف لصيانة متحف السودان القومي، وإنشاء وحدة لعلم الآثار الحيوي Bio-Archaeology بالسودان، للقيام بأية أعمال فحص لعينات حيوية من الحفريات مستقبلاً بالسودان بدلاً عن إرسالها للخارج.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."